اختيار اللون

img img img img img img
02 2018/03
مدير مكتب المرجع اليعقوبي في بيروت في حوار خاص مع موقع سراج الممهدين

مدير مكتب المرجع اليعقوبي في بيروت في حوار خاص مع موقع سراج الممهدين

الشيخ حسين هاشم جاسم التميمي
تولد١٩٧٨ محافظة ديالى قضاء الخالص
بكلوريوس آداب لغة عربية
‏دخل حوزة النجف الاشرف عام 2003
وهو ألان طالب بحث خارج يزاول ‏درسه في الحوزات العلمية في بيروت
‏اشتغل في التبليغ الإسلامي في محافظة ديالى مدة ست سنوات
كلف بمهام مدير مكتب سماحة المرجع ‏اليعقوبي في دولة لبنان والى الان

مدير مكتب المرجع اليعقوبي في بيروت في حوار خاص مع "موقع سراج الممهدين ":

مكتب بيروت هو النافذة الشرعية والثقافية للمرجعية الرسالية في جمهورية لبنان

 

قال الشيخ حسين التميمي مدير مكتب المرجع اليعقوبي في لبنان خلال مقابلة صحفية مع مراسل موقع سراج الممهدين : مكتب المرجعية في بيروت حقّق  نجاحات ملحوظة وذلك بتواصله الفاعل مع الكثير من الشخصيّات العلمائية والفكرية والثقافية والتربوية في لبنان وجوارها ..

 

وفي ما يلي النص الكامل للمقابلة التي أجراها موقع سراج الممهدين serajm.com مع سماحة الشيخ التميمي :

 

س : ما هي الاهداف التي يسعى اليها مكتب المرجعية الرشيدة في لبنان ؟

ج: إحياء المناسبات الإسلامية من خلال إقامة المجالس والفعاليات التي تكون لائقة بثقافة العصر والمفاهيم الإسلامية المتأصّلة ولقاء وزيارات متبادلة مع مراكز الدراسات والأبحاث العلمية في شتّى مجالاتها التي لها صدىً لامعٌ في سماء البحث والتحقيق، فضلاً عن التواصل المستمّر والهادف مع العلماء والمفكّرين والباحثين، الذين لديهم شأنٌ علميٌّ في لبنان، من خلال إقامة الدراسات والندوات والمؤتمرات في مقر المكتب أو في قاعةٍ مناسبة، ويتُمُّ ذلك من خلال التنسيق مع مركز (عين للدّراسات والبحوث المعاصرة) / النجف الأشرف. كما يعتبر المكتب حلقة تواصل مع مكتب سماحة المرجع اليعقوبي (دام ظلّه) في النجف الأشرف، وهو الناظر الشرعي في احتياجات الأخوة المؤمنين في الجوانب الشرعية والعلمية والثقافية، اضافة الى تعاون المكتب الثقافي والعلمي في شتّى الأصعدة بين الإسلام والديانات الأخرى وهذا ما أكّدته المرجعية الرشيدة في حواراتها وخطاباتها في سبيل اظهار الألفة والمحبة وزرع روح المواطنة الحقة في المجتمع، كما يسعى المكتب جُلَّ جهده في ربط الناس بالمرجعية الرشيدة من خلال نقل توجيهاتها إليهم وتقديم مؤلفاتها من أجل إطلاعهم على مؤلّفات سماحة المرجع (دام ظله) وبيان فكره ورؤيته للمشروع الإلهي، فضلاً عن تأسيس لجان متعددة تهدف لتقديم خدماتها في الشؤون الآتية:

·       لجنة تقديم رعاية خاصّة لأهل العلم والفضيلة.

·       لجنة متخصّصة لمتابعة مشاكل الطلبة مع الجامعات اللبنانية.

·       لجنة خاصّة لمعونة الشباب بهدف الزواج، الذين يمرّون بضائقة مالية.

·       لجنة المكافئات: وهدفها دفع معونة مالية وتوظيفها حسب الحاجة اللازمة، وتكون في مجالاتٍ عدّة:

أ‌-     مساهمة لأنشطة جمعيّات القرآن الكريم.

ب‌-   معونة ورعاية للجمعيّات الثقافية والإنسانية الفاعلة.

ت‌-   تقديم تخصيص مناسب للمكتبات البحثيّة الفاعلة.

·       اللجنة الطبية المجانية: التنسيق بين المرضى الوافدين الينا وتسهيل تواصلهم مع المستشفيات في بيروت وضواحيها.

·       اللجنة الخدمية: وهدفها استقبال المواطنين والنظر في حوائجهم، وإيجاد الحلول المناسبة وتقديم المساعدة اللازمة.

 

 

س: ما الذي حققه المكتب من خلال اهدافه المرسومة ؟

ج: حقّق المكتب نجاحات ملحوظة في بداية انطلاقته المباركة وما تلاها، وذلك بتواصله الفاعل مع الكثير من الشخصيّات العلمائية والفكرية والثقافية والتربوية، وقام في الأشهر المنصرمة بالكثير من الانجازات والنشاطات المباركة على مختلف الاصعدة  .

س : ما هي الانجازات التي توصل اليها المكتب المبارك ؟

ج:لقد تشرّف المكتب بزيارات لأهل الحظوة من أهل العلم والمعرفة، فحقّقَ العديد من اللقاءات مع علماء ومفكّري لبنان، الذين أخذوا علومهم من منبع المعرفة وحاضرة العلم والعلماء، أرض القداسة والولاء من حوزة النجف الأشرف، والأعلام الفضلاء من حوزة قم المقدّسة، وكانت هذه الزيارات واللقاءات هادفة ومثمرة في فتح آفاق للتواصل المشترك، من خلال فتح نوافذ عديدة، منها:

1-   تواصل المكتب مع العديد من مراكز الدراسات والأبحاث، والشخصيات الأكاديمية بعد تعريفهم بمجموعة من مؤلفات سماحة المرجع (دام ظلُّه) والرؤية الفكرية والعلمية، والاستفادة من خبراتهم وتجاربهم المتنوّعة من أجل رسم خارطة طريق مشتركة لتلاقح الأفكار ونقل التجارب فيما بيننا، وقد حصل توافق بالرؤى وتعاون متواصل في أنشطة مشتركة.

2-   فتح قنوات تواصلية بين قناة النعيم الفضائية التابعة لمكتب سماحة المرجع اليعقوبي في النجف الأشرف والعلماء الأفاضل من اجل تنسيق العمل في توثيق حلقات بعنوان (سيرة وذكريات) للعلماء الذين نهلوا علومهم من حوزتي النجف الأشرف وقم المقدّسة.

3-   أقام المكتب مؤتمراً فكرياً بعنوان (السيد الشهيد محمّد صادق الصدر الثاني ومشروعه النهضوي)، تحدّث فيه المشاركون عن إنجازات ومشروع المرجع الراحل آية الله العظمى السيد الشهيد محمد الصدر(طاب ثراه)، حضره نخبةٌ من المفكّرين والعلماء والأدباء والسياسيين من عدّة دولٍ عربية.

 

س: من خلال متابعتنا لعمل المكتب ... هناك الكثير من النشاطات لم يسلط الضوء عليها ... حدثنا عنها اذ أمكن .

ج : المكتب يفتح ابواب التواصل يومياً لكل الوافدين من العلماء والفضلاء ومراكز الدراسات والتحقيق وأهل الأدب والمؤمنين، ويرحّب بهم شاكراً قدومهم لمكتب المرجعية المباركة، وتوجد نشاطات ملحوظة في الفترة الماضية منذ تأسيسه، ويمكن أن تُلخّص النشاطات على المحاور التالية:

أولاً: النشاطات الثقافية والدينية

1- إقامة مجالس عزاء في أغلب المناسبات الدينية على مدار السنة في بيروت والجنوب والبقاع، وفي بعضها تكون الدعوة عامة للجميع.

2- المكتب هو حلقة تواصل ثقافي وبحثي بين مركز (عين للدراسات والبحوث المعاصرة) التابع لمكتب سماحة المرجع في النجف الاشرف والمراكز البحثية في لبنان، والشخصيات الفكرية فيها وفي غيرها من الدول.

3- شارك المكتب بجميع أعضائه في العديد من الندوات والمؤتمرات والنشاطات والأعمال الفكرية والبحثية، ولبّى أغلب الدعوات التي وُجّهَتْ له.

4- زيارة نوعية لبعض رؤساء الجامعات في لبنان، وطرح أفكار ورؤى سماحة المرجع، وكيفية توظيفها في الجانب التربوي.

 

س: هل لدى المكتب خدمات طبية يقدمها وما نوع تلك الخدمات  ؟

ج: نعم يقوم مكتب المرجعية الرشيدة في لبنان بدور التنسيق والتواصل بين بعض المرضى العراقيين وغيرهم من جانب مع بعض المستشفيات في بيروت من جانب أخر لأجل تسهيل احتياجاتهم الطبية، وتقديم حسومات مناسبة لهم ، اضافة الى تقديم الاعانة المادية لأجل اجراء عملية او معاينة وعلاج خلال الشهر لكل القاصدين للمكتب من الأخوة في لبنان من جنسيات مختلفة، كما يوجد هناك اهتمام خاص لبعض الجرحى من الحشد الشعبي الوافدين الى بيروت وضواحيها لغرض العلاج.

 

س: ما هي الرعاية المقدمة من قبل مكتب المرجعية للمؤسسات الدينية والخيرية في لبنان ؟

ج: رعاية بعض المؤسّسات من خلال المساهمة الشهرية لأنشطة دور القرآن الكريم، وتقديم دعم شهري للمكتبة البحثية التي هي بحاجة الى الرعاية والاهتمام، اضافة الى الرعاية المعنوية والمساهمة المالية الخاصّة لبعض الجمعيّات الفاعلة خارج لبنان.

 

 

س: هل هناك رعاية اخرى يقدمها المكتب على الصعيد الاجتماعي ؟

ج: نعم توجد رعاية اجتماعية وهي رعاية شهرية لبعض العوائل المكفوفة والمعاقة وغيرهم، والتي لم تحصل على دعم وضمان من جهةٍ ما، كما توجد مساهمة رمزية في أغلب الأشهر لدعم وتسهيل زواج بعض المؤمنين، فضلاً عن تقديم رعاية ومعونة مالية لجميع العوائل التي تقصد المكتب في كل شهر.

 

 

 

س: مكتب المرجعية المباركة في لبنان باعتباره نافذة للعلم وتواصل الجميع ... هل لديه رؤى ومشاريع مستقبلية ؟

ج: بالتأكيد المكتب المبارك يُعتبَر باباً من أبواب الطاعة ونافذة علمٍ وتواصل مع الجميع، يكون ذلك من خلال اللقاءات المتبادلة مع العلماء والمفكّرين والباحثين لتحقيق رضا الله (تبارك وتعالى) في جميع ساحات الرضا والقبول، ولذا توجد رؤى إستشرافية لدى مكتب لبنان، نأمل تحقّقها وتوسعة أفق عملها في المستقبل القريب بإذن الله تعالى وألطاف رعايته، ويمكنُ تلخيصها بما يلي:  

1-   رسم خطة واضحة المعالم ورؤية متكاملة لعمل المكتب في كيفية الإفادة من تلك العلاقات التي نُسِجَتْ خيوطُها وأُرسِيَتْ قواعدُها في الفترة الماضية على أرض الواقع في بلدنا الثاني، لبنان الحبيب.

2-   توسعة نشاطات المكتب للمرحلة القادمة لتشمل كل الأطراف التي لها حقُّ التواصل من جهات دينية واجتماعية بمشاربها وطوائفها وشخصيّات سياسية فاعلة ومراكز تربوية وبحثية مهمة؛ لتناقل الخبرات بين الطرفين وتقابل المعلومة بالحوار الهادف، ويكون ذلك بطرح المشروع الإسلامي العالمي، الذي هو واسع ومترامي الأطراف، منبثق من منطلق فكر ورؤى سماحة المرجع اليعقوبي بتلاقي أفكار أقرانه من العلماء العاملين ورؤاهم الرسالية الحركية.

3-   التأسيس لعمل اعلامي ورسالي يواكب عمل مكتب لبنان لرصد أي حدث إسلامي وعالمي وبيان الموقف أزاءه، وأرشفة جميع بيانات وتوجيهات وخطابات سماحته التي تَعنى بشؤون وشجون عالمنا الإسلامي والعالمي.

4-   تفعيل العمل بالمواقع الالكترونية للتواصل الاجتماعي مع الناس، الذين يصعب عليهم الحضور إلى المكتب والاستماع لمشاكلهم وآرائهم ومقترحاتهم.

5-   طرح مشروع المرجعية الرشيدة، وفكرها النهضوي بموضوعية ومهنية وتأمُّل؛ لمعالجة ما يمكننا علاجه من القضايا المصيرية في واقعنا المعاش.

 

 

كلمة أخيرة تقدمونها لموقع سراج الممهدين ....

 

‏موقع سراج الممهدين انه من المواقع التي تعني لنشر الثقافة الفردية والأسرية والاجتماعية ويعتبر ‏إثراء للفكر والمعرفة، ‏ودوما له لمسات معرفية وثقافية تنفع الشباب في حياتهم الجامعية

‏نسأل الله تبارك وتعالى أن يوفق الكادر في الموقع انه سميع الدعاء

 

 

صور من مكتب المرجع اليعقوبي في بيروت 

 

 

 

  

 

 

تعليقات الزوار (0)
اضافة التعليق